اسلاميات

ماهي فضائل يوم الجمعه

فضائل يوم الجمعه

ماهي فضائل يوم الجمعه

 

يوم الجمعه 

 الجمعة من خير الأيام وأفضلها، ولذلك جاء في صحيح مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:

(خَيْرُ يَوْمٍ طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ يَوْمُ الْجُمُعَةِ؛ فِيهِ خُلِقَ آدَمُ، وَفِيهِ أُدْخِلَ الْجَنَّةَ، وَفِيهِ أُخْرِجَ مِنْهَا، وَلَا تَقُومُ السَّاعَةُ إِلَّا فِي يَوْمِ الْجُمُعَةِ)

يومٌ يَجتمع فيه المسلمون، وهذا الاجتماع له فوائدُ؛ منها: أن المسلمين يجتمعون  الضعيف والقوي والفقير والغني، والصغير والكبير 

وكلُّهم متساوون؛ فهذا لا شكَّ أنه من أعظم الفوائد، ثم إن هذا الاجتماع يُرعب الكفار والأعداء ويُخوِّفهم.

 

سبب تسمية الجمعة

 

1- لأن كمال الخلق جُمع فيه.

2- لأن خلق آدم جمع فيه.

3- لاجتماع الناس للصلاة فيه.

4- لأن كعب بن لؤي كان يجمع قومه فيه فيذكرهم ويأمرهم بتعظيم الحرم، ويخبرهم بأنه سيبعث منه نبي.

5- لأن أسعد بن زرارة كان يجمِّع الأنصار فيه ويذكرهم، فسمَّوه بالجمعة حين اجتمعوا إليه.

6- لاجتماع آدم وحواء في هذا اليوم؛ (فتح الباري لابن حجر العسقلاني جـ 2 صـ 411).

1)https://www.alukah.net/sharia/0/96096/#ixzz6QjtUcfne

 

 

 فضائل يوم الجمعة

 

 الجمعة يوم عيد

 عن أبي هريرة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:

(قد اجتمع في يومكم هذا عيدانِ، فمن شاء أجزأه من الجمعة، وإنا مجمِّعون)

 

 يوم الجمعة أفضل الأيام

 

عن أبي هريرة: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

(خيرُ يومٍ طلعت عليه الشمس يوم الجمعة؛ فيه خُلق آدم، وفيه أدخل الجنة، وفيه أخرج منها، ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة)

 

 الجمعة كفَّارة للذنوب

عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من اغتسل ثم أتى الجمعة فصلى ما قدر له، ثم أنصت حتى يفرغ من خطبته،

ثم يصلي معه – غُفر له ما بينه وبين الجمعة الأخرى، وفضل ثلاثة أيامٍ)

 

الملائكة تكتب أسماء المصلين

 عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(إذا كان يوم الجمعة، كان على كل بابٍ من أبواب المسجد ملائكةٌ يكتبون الأولَ فالأول، فإذا جلس الإمام طَوَوُا الصحف وجاؤوا يستمعون الذكر،

ومَثل المُهجِّر كمثل الذي يُهدي البَدَنة، ثم كالذي يُهدي بقرةً، ثم كالذي يُهدي الكبش، ثم كالذي يُهدي الدجاجة، ثم كالذي يُهدي البيضة)

 

يوم الجمعة فيه ساعة إجابة

 

 عن جابر بن عبدالله، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:

(يوم الجمعة ثنتا عشرة – يريد ساعةً – لا يوجد مسلمٌ يسأل الله عز وجل شيئًا، إلا آتاه الله عز وجل، فالتمسوها آخر ساعةٍ بعد العصر)

 

يوم الجمعة أكمَل الله لنا فيه الدِّين

قال تعالى: ﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ﴾ 

وكان ذلك يوم الجمعة عشيةَ يوم عرفة، في حجة الوداع، وذلك في العام العاشر من هجرة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.

2)https://www.alukah.net/sharia/0/96096/#ixzz6QjxfQTcx

المراجع   [ + ]

السابق
من هو مؤلف كتاب من الذي حرك قطعة الجبن الخاصة بي
التالي
ماهي مصادر السيرة النبوية